ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ
ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

ضجيج السّكون

حيرةٌ تصفحُني..
تُعانِدُ قوّتي..
تلهو بمُعتقداتي..
تُحرقُ أحلام الطُّفولة..
تبعثِرُ رُؤى المُستقبل..
تجحَضُ كُلَّ أملٍ..
تُعمِي كُلَّ شُعاعِ نور..
تُكَدّس الآلام في صدري..
آَلت أيّامي خراب..
تركت أحلامي ضياع..
فقأت حياتي أَلَم !
تردُّد .. جُمود .. تقلُّب .. عِناد .. حيرة .. واسوداد !
في مكاني رَزَعتني..
هَدَرَت كُلَّ حِسِّ نَفَسٍ..
حتّى سَرَقَت تنَهُّداتي..
سألتها حاجتها..
فرَّنَّ منها ضجيجُ السّكون..
بعثر عظام الصّمت..
وبكى ..!!!
اتّهمتني بالكآبة..
اتّهمتني بالغرور..
أنت مَن آلمتني.. أنتَ مَن أرهقتني..
فانقلب السّحرُ على السّاحر..
طال الحديث..
واحلولقت العيون..
زادَ العتاب..
كُلٌّ منّا يُرمي بلومه على الآخر..
الكل بريء .. الكل مظلوم..
فما من نهاية تُذكَر..
وما مِن راحةٍ للقلوب..

عن "محمد نور" أبو خليف

شاهد أيضاً

ليتَه ابتسم

استقبلته عند الباب بابتسامة تترجم ما يخالج قلبها من محبة وسرورٍ حين لقياه، وما يعتصرها …

ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

عراك الظلام

ها انا جالسة ويصبني الملل، واضعة بجواري مصباح لا يفارقني ويحيطنا ظلام دامس. لم نخاف …

شاركنا تعليقك =)

%d مدونون معجبون بهذه: