ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ
ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

احذر المرة الأولى !

هناك حد ما لكل شيء..

أحيانا يكون تجاوزه من باب المغامرة

وأحيانا يكون من باب الطيش

ربما نتجاوزه لحاجة أو بلا حاجة

حد إذا تجاوزناه اختلف بعد ذلك كل شيء

حد إذا تجاوزناه تغيرت فينا أشياء عميقا عميقا

حد إذا تجاوزناه سلكنا طريقا لا يمكن الرجوع عنه..

هي ربما محكات الأشياء !

كأن تسمح لنفسك أن تتخلى عن مبدأ طالما اتبعته..

كأن تخرج أمام جمهور ﻷول مرة..

كأن تبوح بعد طول صمت..

كأن ترتشف شربة من نهر غير مضمون النقاء

بعد المرة الأولى ترقب ما سيحدث..!

ربما يتكرر الأمر..لا لشيء ولكن هي المرة الأولى..~

المرة الأولى هي من تفعل بروحك ذاك الأثر العجيب

المرة الأولى التي تغير كل شيء

إما ذاك أو أن تنطوي على نفسك فيما فعلت

لا تجرؤ على إعادة التجربة ربما لفشل الأولى أو ربما خوفا من شعور مجهول أصابك..

وأكثر ما يؤلم الروح أو يفرحها أن تكون تلك المرة الأولى هي المرة الوحيدة..لشيء لا يمكن أن يتكرر..~

ذاك الحد احذر جيدا قبل تجاوزه..

أو تجاوزه بقلب مقبل لن يلتفت وراءه لينظر أين كان !

ارسم حدودك بريشة فنان..~

فلربما سقطت منك نفسك سهوا عند تجاوزك لذاك الحد وأنت لا تعلم ..

عن البتول صبري

شاهد أيضاً

ليتَه ابتسم

استقبلته عند الباب بابتسامة تترجم ما يخالج قلبها من محبة وسرورٍ حين لقياه، وما يعتصرها …

ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

عراك الظلام

ها انا جالسة ويصبني الملل، واضعة بجواري مصباح لا يفارقني ويحيطنا ظلام دامس. لم نخاف …

شاركنا تعليقك =)

%d مدونون معجبون بهذه: