الرئيسية / خواطر / من الواقع!
ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ
ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

من الواقع!

اكره اولائك المختصين بتحطيم الاخرين ! او على الاقل هدم بضع درجات كانت تقربهم مما يريدون!
بعضهم يخفي تلك الضحكة اللعينة في جوفه.. مجردون من المشاعر لا دمع لهم
الكلام عنهم يشعرني بالغثيان!
حتى اولائك من يُلبسون حلمك لواقعهم فتراه ينهار قبل ان يولد!
من يحكمون على الاشياء بنظراتهم وتحقيقها اهدافهم
مساكين هم! لم يروا الشغف في العيون ولا هم للحب يعرفون يعيشون في الحياة ببهتان مقيت يكرهون الالوان مُسيرون لا سائرون!

كلامهم المعتاد في كل مرة.. لا سيما اذا ما غلفتها عبارات الاحترام المكذوبة ليسموها نصيحة! بهدوء مكار ممزوج باللامبالاة التي تشعرها ولو من وراء الشاشات والاسلاك!

يريدوك ان تسير على خطاهم ..تنضم لركبهم
تتفشى في المجتمع مثلهم!
يحكمون على المستقبل بل ويجزمون بفشلك اذا اخترت ما تحب على ما حفظوه ورضي مجتمعهم به!
“لعنة” تحطيم الشغف تلاحقنا تشتت ما تبقى من خيوط امل فينا تبني اعشاشا بين ثنايانا المبعثرة في ظل سكوت يحتضن صرخة لو خرجت لوُلد عصر اخر!
ستخرج..

عن دانية ابداح

شاهد أيضاً

ليتَه ابتسم

استقبلته عند الباب بابتسامة تترجم ما يخالج قلبها من محبة وسرورٍ حين لقياه، وما يعتصرها …

ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

عراك الظلام

ها انا جالسة ويصبني الملل، واضعة بجواري مصباح لا يفارقني ويحيطنا ظلام دامس. لم نخاف …

شاركنا تعليقك =)