الرئيسية / إسراء العامر

إسراء العامر

مايو, 2015

  • 5 مايو

    ~ ارتِحال ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    أغمِضي عينيكِ و ارتحلي ببحر القلب .. في الترحالِ أجوبَةٌ كثيرة و التقاءٌ في الخلاف المستديم .. لا تنظُري ببريقِ عينيكِ البريء الى اختلافٍ يفصِلُ الجَذرين , و لتعبري موج اختلافي الى ضفافٍ تحمل الشبه الوجيد .. فلتكمِليني إنَّني لا أُتقِنُ التصفيق للنُسخ المُطابقة , و لا تعنيني كثرة المتلونين بعكس أطياف الوجود .. فلتُكمليني باختلافي و اختلافك نعبُرُ أقصى الحدود … إسراء العامر

أبريل, 2015

  • 22 أبريل

    راقِصيني و المَطَرْ

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    تعالي أُراقِصُكِ تحت المَطرِ يا رَفيقه .. تعالي فوقعُ خطانا يعزفُ نوتاتٍ دقيقه .. افردي شعرك الممزوجِ من فرحٍ و ترنَّحي طرباً .. على وقعِ الصَّدى في القلب أغنِيَةً عريقه .. ضعي أُذُناً على صَدري و تمايَلي خَجَلاً .. نبضاتُ تلك المُضغةِ الحسناءِ نبضاتٌ رقيقه .. اياكِ و العبث الشغوف برَقصِ أوتارٍ لها .. في البالِ أسرارٌ و أعمارٌ تُنَسَّقُ كالحديقه .. اياكِ و البحث الدؤوب عن السؤال المستحيلِ.. عن التَّمَرُّدِ في الوُجودِ.. عن الطريقه.. …

يوليو, 2014

  • 5 يوليو

    ~ غصَّةُ قلب ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    قالوا كثيراً فأهلكوا مسامِعنا .. طنُّوا الظُّنونَ فأهبَطوا عزائمنا .. قالوا لن يصمدوا .. سيسأموا و يرحلوا .. حرٌّ , صيامٌ , أدرُعٌ .. قصفٌ , خيامٌ , مَقلَعٌ .. هل تحمِلُ الأرضُ العتيقَةُ لوعةَ الجوعِ الشديد القاتِلِ ؟! لا لا تُطيقُ النَّفسُ أزماتِ الجموعِ و صوم شهرٍ فاضِلِ !! صمدوا كثيراً في الشوارع بيتُهُم .. صدموا العقولَ و كل نصٍّ ظامَهُم .. لا لن نساوم في ربيع بلادنا .. نحن الحُماةُ لأرضنا ….. في …

يونيو, 2014

  • 10 يونيو

    ~ ارتَجَفَ القَلَم ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    قلبٌ يسابِقُ نَبضَهُ و العينُ مُشرِقَةٌ هناك .. روحٌ يُراقِصها الهِيام و عزفُ فرحٍ في عُلاك .. ما بالُ قلمي يَرتَجِف , يرجُوا ثباتاً في الثَّبات ؟ و عروقُ خَدٍّ تَمتَلِئ للوردِ تَرنوا في اشتِباك ؟! لَحنٌ عَريقٌ خامِدٌ في هَبَّةِ الذِّكرى يَفوح .. لأيِّ ذِكرى أنتمي هل للزَّمانِ هُنا فُروق ؟! هل تُصبِحُ الذِّكرى كسجنٌ يَسكُنُ الأحشاء في مُستَقبَلٍ لم يأتِ بعدُ و لا يَبوح؟! هذيانٌ يجولُ بِخاطري لا يستَكينُ و لا يُبين .. …

  • 4 يونيو

    ~ مُراوَغات ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    علاقاتنا على مر السنوات الأخيره الماضيه تُشبِهُ حدَّاً ما ” ثعلباً يبذل الغالي و النّفيس في سبيل إقناعِ غُرابٍ فوق شجرة أنّ تماسيح الغابه بدأت بأكل العُشب كحملة رُجيمٍ ساخر ” … فلا الثّعلبُ يصدِقُ يوماً , و لا الغرابُ يملُّ سماع الكذب , و لا التّماسيح أوقفت عادة البُكاءِ على ضحاياها .. لكنهم مُعجبونَ بقالب الحكايه الهزلي و هذا كُل ما في الأمر .. !!

  • 1 يونيو

    ” … لَعَلَّ قَلبَكَ لم يُفَكِّر جَيِّداً … “

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    جلست في حيرةٍ من أمرها تُعيد هيكلة الماضي كما سبق .. تبني و تهدم كل لحظةٍ حاسمةٍ لفظت فيها قراراً مصيرياً كحدِّ السَّيف , تُدخِلُ نَصاً و تحذِفُ آخر .. تُعيدُ تنقية اللقاءِ بحذف أشخاصِ من الخلفيةِ و انتقاءِ مقعدٍ مناسبٍ بدل الوقوف لساعاتٍ بخوضِ حوارٍ عابِثٍ لا ينتهي , تضعُ شجرةَ صنوبرٍ على اليمين , فالشَّمسُ كانت حارِقه و الأيدي لا تكفي لرَدِّ لهيبِ تموز المُكَثَّفِ في الظَّهيره , تُتَمتِمُ نَدَماً في نفسها تُعاتِبُها …

مايو, 2014

  • 28 مايو

    ّّ~ بذور خير ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    نقوم ببذرِ خيرٍ يفوح من أرواحنا في كافّة الأرجاء .. نُبعثِرُهُ كيفما شِئنا و أَينما دُرنا , فعَبَقُ الخير في نفسٍ أسيرة نفسها يرفُضُ غير التَّحليقِ في الأنحاء .. تدور بذورُ الخير المُتَطايِرَةِ حولنا , تدور و تدور و تدور .. تُلامسُ كُلما وقعت عليه العين من بقع التُّراب الهامدات حولها .. تحاول عبثاً فرض جُذُورِها لتُطلق العنان لما يحملهُ رحمها نحو السَّماء .. تريد ترك بشاراتٍ تُؤكد مُرورها من هنا ذات يوم .. تريد …

  • 26 مايو

    رماد ..

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    من يجلِسُ مُتَرَبِّعاً في حَلَقةِ الماضي , كَمَن ينفُخُ عَبَثاً بالرَّمادِ كي يشتعِل .. لن يشتعِلَ الرَّمادُ يوماً , فمن فقدَ شرارَة الحياة لن يُسفِرَ النَّفخُ فيه إلا عن عاصِفَةٍ مُضِلَّةٍ لا تُهدي الطَّريقَ و لا تهتدي !! هي فقط تُعيقُكَ عن السَّيرِ قُدُماً ليسَ إلا .. !!

  • 23 مايو

    ~ طريقان و مقعد ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    آمنت أنَّ الدُّنيا حَيٌّ صغير , نلاقي فيه الخلائقَ من كُلِّ حَدب و صوب , و يضيقُ بنا الحَيُّ أكثر إذا ما لجَأنا إلى زاويتهِ هروباً من شخصٍ مللنا لقاهُ و عشنا شقاه فأمسا القلب شديد التَّحسُّس يحاول تفادي الصِّدام المُقَنَّن ضمن إطارٍ رفيع الحواف , اذا مرَّ ريحُه و عادت سنينه فأنَّا التفتنا وجَبَ اللقاء !! و آمنتُ أيضاً بأنَّ الدُّنيا كونٌ عظيمٌ , طويلٌ عريضٌ , تتوهُ الخلائقُ في جانبيهِ إذا ما قصدنا …

  • 20 مايو

    ~ مُناجاة ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    في حضرة البيت العتيق , رفعت رأسها للسماء داعيةً مُقلِّبَ القلوب بلهفةِ عاشِقٍ مُبتَدءٍ لا يمتلك من الحبِّ إلا حماقَتهُ الأوليه.. دعت علّام الغيوب , بأن يخفف حيرةً سكنتها .. فيقَرِّبَه إن كان خيراً , و يَكُفَّ عنها أذيَّةً قد تُطيح بقلبها إن نوى شراً … و منذ تلك المُناجاة … لم تَجِد إليهِ سبيلا …