الرئيسية / Aya Alnemrawi

Aya Alnemrawi

طالبة طِّب وَ جراحة ! وردٌ متيم مُتعنتٌ بـ اللاشي و رؤىً ضحلة لا تُبصر أبعد من العَدم ،، و كانوا يَحسدنَه على كلِّ ما لا يعرفونه >> أوسكار وايلد

مارس, 2017

  • 10 مارس

    عُزْلةٌ تُرمم شقائَك

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    في عُزلتنا تتملكنا وحدة قاتلة، تلتهمُ ضجيجنا الذي يُهدهُد صمتنا دونما إذن مُسبق، لـ تفترسَ غموضَ هدوئِنا المُقتبس من حكايا النور، و لـ تقتنصَ كُل وعودنا المؤرشفة منذُ أول الخلق. هي عُزلةٌ نحبها و تُحبنا، لا تهونُ علينا ولا نهونُ عليها، نُرحب بها بـ سخاءٍ مُفرط في كل مرة تترددُ بها علينا، نُشاركُها همومنا، أفراحنا و أتراحنا، نشاركها كُل الذي يجولُ في البال، و ما يُقال و كُل الذي لا يُقال. عُزلةٌ تعرفنا حقّ المعرفة، …

ديسمبر, 2016

  • 26 ديسمبر

    آه لو في الأحلام

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    هوَ الصمتُ سيد كُلِّ موقف ، وَضاءٌ وَقور ، مُثقلٌ كاهله ، يُملي على قٌلوبنا أحجيةً مِن الذكريات اليتيمة ، لتفيضَ عيوننا بـ كَمٍ لا باسَ به مِن الدموعِ الميتَةِ الرّنانة . آهاتٌ عشرينيةٌ ألف ، تُزمجِرُ في كُلِّ رُكنٍ مُنزوٍ بعيد ، آهاتٌ مُجلجَلةٌ ذات قوةٍ و بأس ، تصدحُ بعفةٍ و عنفوانٍ لا مألوف ، تستنكِرُ كُحلَّ الليل المُعدَم ، و تسترسِلُ ضعفاً و هشاشَة مِن ديسمبر . ديسمبر ذو الجبروتِ المُدمي ، …

نوفمبر, 2016

  • 21 نوفمبر

    كناياتُ الحُب و استعاراته

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    تسرقُنا الأبعادُ بـ حميمية لا ترابةَ فيها ، تُربتُ بوقار على أكتافنا المُثقلة دونَ سبب يُذكر ، لـ تتخذَ موقفاً دفاعياً يخذِلُ جُل تكهُناتنا المُرتمية يُمنة و يُسرة ، خاطفةً أضحل المواقفُ و أكثرها هامشية ، مُقتنصَةً أجملَ التفاصيل فيها . تومىءُ الأبعادُ بحرفية لا مُتناهية ، لـ تستوقفنا عند كل مُفترق يُعنونه الحُبُ طوعاً ، مُستنزفةً كُل كنايات الحُب و كُل استعاراته بحثاً عن مفهومه السامي . هو الحُب بحد ذاته بُعد خَفي ، …