الرئيسية / عبد اللّه فيّاض

عبد اللّه فيّاض

أبريل, 2015

  • 4 أبريل

    في بُقعتي الظلماء الوحيدة ..

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

        ‏في بُقعتي الظلماء الوحيدة .. أجلسُ مع نفسيَ العزيزة أُغنّي .. أعزف أكتبُ شعراً .. أغزلُ حبًا ! أحبسُ ذكراكَ في صدري .. أمْقُتُ أرضًا سَرقتكَ منّي أكسُر سجنًا حبَسك عنّي أُزلزلُ الأرض تحتَ أقدامِ مُغتصِبي كَوْني ! أحملُ فوقَ عاتقي أوزاري .. وأوزارَ حُبّكِ وحُبّي ! في بُقعتي الظلماء الوحيدة .. أجلسُ أبكي ! أُدندِن على أوتارِ الوَداع .. قصّة حُبّي ! أنسُج بخيوط الليلِ الطويل .. لباسَ همّي أغنّي .. وأغني …

مارس, 2015

  • 22 مارس

    هوية مُغترب ..

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

        أعيش الغربة استوطنها أصحاب القلوب المشردة بنو فيها بيوتاً وأقفاصاً للحرية وولدت في الغربة في لياليها السوداوية بلا نجوم ، بلا أقمار ! سماؤها بلا غيوم ، بلا أمطار .. ونشأت في الغربة ركضتُ في ساحاتها الضيقة ولعبتُ بين أزقتها المظلمة وأحببتُ في الغربة أسفل الأعمدة العالية تجلس فتاةٌ صغيرة كان اسمها “الوحدة” أسفل تلك القصور العاجية وفوق تلك الأنهار المعاكسة للتيار ركضنا بين غاباتها نطير بين أغصانها نلهو تحت أشجارها التي تظلنا …

  • 6 مارس

    عالمٌ قاسٍ وحنون !

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

      أحلامكَ .. باتَتْ تُعشعِشُ في صدري نسجت خُيوطاً واهنة في قلبي ! واختبأت أطيافُها بين أضلعي .. أصبحت هشّة مؤخراً كحياة طيرٍ يعيشُ في قفصِ ! قد تتعثّر يوماً .. وتُصابُ باليأس والحِيرة أيقظ رُوحك النائمة .. عندما يحّل عليها فجرُك ستجدُ حينها طريقك الذي سيقودكَ إليها ~ .. في داخلي ثورة .. تُبقي الأماني حبيسةً في صدري ! تُدنّس الرغبات البائسة .. تُزيح عنّي غشاءً من الذكريات .. تُحاول أن تَتلاشى .. فتجدُ …

فبراير, 2015

  • 27 فبراير

    القطار الأخير .. ~

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    دقّت الساعةُ صِفراً .. معلنةً انتصاف الليل وبدايةَ يومٍ جديد .. هناك .. حيثُ أجلسُ في ساحة الانتظار والمكان يعجّ بهدوء قاتل ! امتطيتُ مقصورة القطار والتي أقبلت في موعدها .. كانت فارغة ! أرخيتُ فيها أجنحتي المُنهكة من رحلة الحياة الطويلة .. لا حسّ يَسمو فوق دقّاتِ قلبي المتوهجة ! ولا صوتَ يَعلو على صوتِ أفكاري المتصاعد في عقلي ! أعلنتَ رحلتي الأخيرة موعد ارتحالها .. على السكة الحديدية الوحيدة التي ستصلُ بي إلى …

  • 12 فبراير

    وجدتكِ يا روحي تَتمرجحين !

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    اسقيني كأساً من أمل .. وقدحاً من قهوةِ السنين فؤادي العتيق .. قد كان مُختلجاً بمشاعر الحب مُنذ الطفولة مُمتلئاً بصخب الحياة .. مُنتشياً عَبق الياسمين ~ .. رحلتِ يا صغيرتي .. وريحٌ عِجاف ، حملت رُوحي .. أعلى وأعلى وأعلى .. فأسفل وأسفل .. إلى أسفل وادٍ سحيق ! لا تصلهُ أنوار الأمل .. ولا نسيمُ الرياحين ! هناك بين الأشجار .. وجدتك يا روحي تَتمرجحين ~ .. تبقى عُيونكِ هي الأمل .. التي …

  • 1 فبراير

    إلامَ الرّحيل ؟!

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    إلامَ الرّحيل ؟ وهذا الفؤاد .. كجناح طيرٍ جريح يُرفرف بصمتٍ مع الرّيح ! معلناً نهايةَ أملٍ ألقتهُ الرّوح في مكانٍ سحيق !   إلامَ الرّحيل ؟ والشوق بادٍ والليلُ طويل ! والصبحُ وإن أشرقت أنوارهُ .. ميعادُ حُلمي ، بعيدٌ بعيدْ !   إلامَ الرحيل ؟ وقد أبحرتَ في الأمَدِ البعيد وغابت ظلالكَ مع غروب الشمس الحزين ! أخبرني .. أحقاً ستلقى بعد هذا الرحيل ؛ شطّ الحلمِ الكبير ؟   إلامَ الرحيل ؟! إلى حلمٍ ضائع …

ديسمبر, 2014

  • 31 ديسمبر

    موسيقى المطر !

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    في حياتك العديد من مُفترقات الطُّرق ربما تُوقفك .. وتمنعُ عنك التفكير ! وتَضعك في متاهاتٍ لا تحصى انظر للأخضر .. يحمل بين طيّاته الكثير من الأمَل .. الكثير من الجمال ! لا تقل وداعاً للحُب ، ولا وداعاً للحُلم ما دامت دروبك الخضراء مُستنيرة .. وما دُمتَ تؤمن بنفسك لا تدع لصمَمِ اليأس أن يلفُّك .. ويُفقدكَ تركيزك ! ويغزو قلبك ! انزع عنك ذلك الصّمم .. واستمع إلى موسيقى المطر .. ألقِ مظلّتك …

  • 31 ديسمبر

    نورُ الصّباح ..

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    قُم من سُباتِك .. إنّ الليل قد عَزمَ على الرّحيل .. إن فجر المحبّةِ والسّلام قد لاح ! ونُور قلبِك في ظلامِك خيرُ دليل .. حتّى من قبل أن تُشرقَ أنوارُ الصّباح ~ .. ابتسم .. لترى كَم هذا العالم جميل .. وقل للمُخطئ من كلّ قلبك “سَمَاح” ! وبالأمل .. أشعل لدُنياك الفَتيل .. وارتدي لباسَ الهمّة .. ولفّها على صدركَ وُشاح ! أنتَ الّذي بإيمانِكَ يَذوبُ المُستحيل .. وأنت الذي بإخلاصِك .. تُعلمُنا …

نوفمبر, 2014

  • 25 نوفمبر

    جوادٌ قادم من الزمان التّليد !

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    ها هو ذا الجواد الأصيل .. أقبل مُسرعاً قد أطلق لساقيه العنان .. ولصوته الصهيل ! لا زالت ترنّ في أذنيه صدى صوت الصليل .. صليلُ السيوف وغبارٌ أثارته الذكريات .. ذكريات المعارك حاميات الوطيس ! تساءل في نفسه .. هل إلى ذلكم من سبيل ؟ وارتقى إلى علية سفح تلكم التلال .. وصهل في القوم .. وبصوته الحاد ! هل فيكم من فارس قوي صلب شجاع؟ في أرضكم الجدباء .. الخالية من الفرسان ! …

أكتوبر, 2014

  • 31 أكتوبر

    مَرايا ! .. #قلم_مصور :)

    ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

    ما هو أكثر شيءٍ يُشبهنا في هذا الكون ؟ إنّها ظلالُنا .. انعكاسات صورنا في المرايا ! كلّا كلّا .. هناك مرايا تعكس صوراً أدّق وأصفى وأجمل عن أنفسنا .. إنهم الأصدقاء ! نعم .. الصديق مرآة لصديقه ! ولكن القليل منا من ينظر إلى نفسه عبر تلك المرايا هل أزيدكم ؟ هناك مرايا أخرى لن يخطر ببالنا أنها تعكس صورنا ! إنهم البشر .. الخَلق .. حتى الحيوانات ! أخلاقك ، أفعالك ، تصرفاتك …