الرئيسية / خواطر / وجدتكِ يا روحي تَتمرجحين !
ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ
ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

وجدتكِ يا روحي تَتمرجحين !

اسقيني كأساً من أمل ..
وقدحاً من قهوةِ السنين
فؤادي العتيق ..
قد كان مُختلجاً بمشاعر الحب مُنذ الطفولة
مُمتلئاً بصخب الحياة .. مُنتشياً عَبق الياسمين ~ ..
رحلتِ يا صغيرتي ..
وريحٌ عِجاف ، حملت رُوحي ..
أعلى وأعلى وأعلى .. فأسفل وأسفل ..
إلى أسفل وادٍ سحيق !
لا تصلهُ أنوار الأمل .. ولا نسيمُ الرياحين !
هناك بين الأشجار ..
وجدتك يا روحي تَتمرجحين ~ ..
تبقى عُيونكِ هي الأمل ..
التي تُزعزعُ ظُلماتِ اليائسين !
بين الحُب والأمل ..
وجدتّك بين الأشجارِ تَتمرجحين !
وجدتك يا رُوحي ..
مُتمسّكةً بحبالٍ من الشوق والحنين ~ ..

عن عبد اللّه فيّاض

شاهد أيضاً

ليتَه ابتسم

استقبلته عند الباب بابتسامة تترجم ما يخالج قلبها من محبة وسرورٍ حين لقياه، وما يعتصرها …

ريشة | مُجتمع الأدب العربيّ

عراك الظلام

ها انا جالسة ويصبني الملل، واضعة بجواري مصباح لا يفارقني ويحيطنا ظلام دامس. لم نخاف …

شاركنا تعليقك =)